من هو الشخص الأهم علي متن الطائرة؟

هل هو الطيار أم مساعده أم المضيفة أم أحد الركاب من الشخصيات المرموقة أم الركاب جميعهم؟

بالطبع حين يتعلق الأمر بسلامة الناس فالجميع يتساوى في الأهمية ، فالأرواح كلها ثمينة ولا يمكن المخاطرة بها  ولكن في بعض المواقف والظروف قد نولي البعض اهتماماً أكبر من غيرهم وهذا ليس بغرض التفرقة ولكن بهدف سلامة الأرواح.

علي متن الطائرة الطيار هو الشخص الأهم لأن سلامة جميع من هم على الطائرة متوقفة على سلامته وهذا يبرر شرط اللياقة الطبية للطيار وطالب الطيران ولا يتوقف الأمر على هذا فقط فيجب أيضاً التأكد من سلامة الطيار أثناء الرحلة ولذلك يتم الإهتمام بأدق التفاصيل المتعلقة بالطيار وسلامته، ومن هذة التفاصيل :الوجبة التي يتناولها الطيار ومساعده  أثناء رحلته، فهناك شركات طيران تشدد على ضرورة إختلاف وجبة الطيار عن وجبة الركاب، وشركات أخرى تشترط إختلاف وجبة الطيار عن مساعده وآخرين أكثر صرامة حيث يجب ألا يتناول الطيار ومساعده وجبتهم في نفس التوقيت ولكن يوجد بينهم وقت يسمي (الوقت المسموح) .

واحدة من أكثر الحوادث شهرة وتأثيراً  لإتخاذ هذة الإجراءات الصارمة ، كانت في عام 1975 تسمم 169 من المسافرين علي متن إحدي الطائرات اليونانية ولحسن الحظ لم يتناول الطيار أو مساعده وهذا كان بالصدفة ،مما أدى إلى الهبوط بسلام في مطار كوبنهاجن وتم إسعاف 143 مسافراُ أصيبوا بالتسمم ورغم أنه لم يحدث حالات وفاة كان هناك قرارات هامة بخصوص هذه التفصيلة.

حياة الإنسان الأهم والأغلى ولا شك في محاولة جميع منظمات الطيران وضع قوانين تزيد من سلامة الركاب وطاقم الطائرة ، وهذا من الأسباب التي توضح لماذا تكون الطائرة هي وسيلة الإنتقال الأكثر أماناً

البحث عن الاخبار
احدث المدونات
مميزات العمل كطيار

Apr 05 , 2020

ترتيب أهم مطارات العالم

Apr 21 , 2020

تاريخ الطيران

Apr 21 , 2020

اشترك الان